مقالات

(11) ميلاد عيسى.. الحقيقة والواقع

كل الآيات القرآنية التي تحدثت عن حمل عيسى عليه السلام يمكن الاستنباط منها أن البشارة بميلاد عيسى عليه السلام بواسطة جبريل عليه السلام، لم تستغرق سوى دقيقة وخمسة ثواني كما ورد في سورة مريم في الآيات الستة من 16- 21 والتي تحتوي على 65 كلمة كل كلمة لا تستغرق سوى ثانية واحدة في قراءتها.

وهذا ما أكدته الآيات القرآنية، قال تعالى: “وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مَرْيَمَ إِذِ انتَبَذَتْ مِنْ أَهْلِهَا مَكَانًا شَرْقِيًّا■ فَاتَّخَذَتْ مِن دُونِهِمْ حِجَابًا فَأَرْسَلْنَا إليها رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا ■ قَالَتْ إِنِّي أَعُوذُ بِالرَّحْمَن مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيًّا ■ قَالَ إِنَّمَا أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلامًا زَكِيًّا ■ قَالَتْ أَنَّى يَكُونُ لِي غُلامٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِي بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا ■ قَالَ كَذَلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ على هَيِّنٌ وَلِنَجْعَلَهُ آيَةً لِلنَّاسِ وَرَحْمَةً مِّنَّا وَكَانَ أَمْرًا مَّقْضِيًّا” (مريم/ 16- 21).

وبعد اللقاء السريع والعاجل بين جبريل ومريم عليهما السلام والذي تكلم فيه أمين الوحي جبريل عليه السلام مع مريم عليها السلام عن البشارة حدث الحمل مباشرة والذي استغرق دقيقة وخمسة ثواني، شعرت مريم عليها السلام بالحمل فجاءها ألم الولادة فولدت عيسى عليه السلام وكان الحمل والولادة لم يستغرق سوى 55 ثانية في الآيات من 22- 26 والتي تحتوي على 55 كلمة كل كلمة لا تستغرق سوى ثانية واحدة في قراءتها.

الآيات القرآنية توضح وقت حمل مريم

وهذا ما أكدته الآيات القرآنية، قال تعالى “فَحَمَلَتْهُ فَانتَبَذَتْ بِهِ مَكَانًا قَصِيًّا ■  فَأَجَاءَهَا الْمَخَاضُ إِلَى جِذْعِ النَّخْلَةِ قَالَتْ يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنتُ نَسْيًا مَّنسِيًّا ■ فَنَادَاهَا مِن تَحْتِهَا أَلاَّ تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيًّا ■ وَهُزِّي إلىكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ علىكِ رُطَبًا جَنِيًّا ■ فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْنًا فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَدًا فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ إلىوْمَ إِنسِيًّا” (مريم/ 22- 26).

فالبشارة بميلاد عيسى عليه السلام والحمل والولادة في عيسى عليه السلام، لم يستغرق سوى دقيقتين بمنطق الاستنباط من كلمات القرآن الكريم والتي بلغت 120 كلمة وكل كلمة لا تستغرق ثانية واحدة في قراءتها في الآيات من 16-26 من سورة مريم.

الدكتور عبدالخالق حسن يونس، أستاذ الجلدية والتناسلية والذكورة بكلية الطب بجامعة الأزهر

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق