مقالات

(3) العلاج المنزلي… وفيروس كورونا

كان من الأهمية بمكان الحديث عن المكونات الطبيعية الموجودة في كل منزل، وفي نفس الوقت قادرة على تقوية الجهاز المناعي وجعله في ذروة نشاطه اليومي، مما يمكن كل إنسان من الحافظ على صحته ويحميها من فيروس كورونا بأقل تكاليف ممكنة، وكلها متوفرة عند الجميع.

ولكنها تحتاج إلى عزيمة قوية وصبر ومثابرة ورباط، في مواجهة هذا الوباء الخطير، الذي ينتشر في كل مكان في العالم، دون دليل على انتهائه ودون معرفة حقيقية لطرق انتشاره والعدوى به وسبل علاجه والتخلص منه، دون ترك أي آثار جانبية على صحة الإنسان أو حياته.

وهذا معناه أن التأمين الذاتي لصحة الإنسان والحفاظ عليها تعتمد على مساعدة الإنسان لنفسه قبل أن يساعده الأطباء أو يساعده الآخرين، لأن الحفاظ على صحة الإنسان تنبع من ذاته ومن داخله والتي تتعدى 99%، بينما المساعدة ضئيلة جدًا من قبل الأطراف الفاعلة في الحفاظ على صحة الإنسان.

تأصيل الثقافة الطبية ومعرفة المكونات الطبيعية للعلاج في المنزل

ومن هنا فنحن في حاجة ماسة وضرورية وملحة إلى تأصيل الثقافة الطبية وغيرها من الثقافات التي تحافظ على صحة الناس بين عامة الناس وخاصتهم، والنظر بعين الاعتبار إلى الاعتماد الأطعمة الصحية التي تحافظ على قوة وكفاءة الجهاز المناعي وتقويه وتحميه من الأمراض، مع النظر إلى الوسائل التي طرحت من قبل والتي يمكن الرجوع إليها في موقع إعجاز، والتي تحدثت عن الوسائل المختلفة المادية والمعنوية اللازمة  لتقوية الجهاز المناعي.

فاحتياجات الجسم من البروتين والنشويات والدهون والأملاح المعدنية والفيتامينات، والتي تقدم كل وسائل الصيانة والحماية الذاتية لاحتياجات الجهاز المناعي في كل الأوقات، والتركيز على هذه الأغذية الطبيعية، التي أثبتت كفاءتها بشكل طبي وعلمي مدروس على مدار سنوات طويلة، وتحولت من فرضيات ونظريات إلى حقائق علمية، كفيلة بالحافظ على كفاءة الجهاز المناعي وحمايته وإبقاءه في ذروة نشاطه وهذا كفيل بالقضاء على الفيروسات بشكل عام وفيروس كورونا بشكل خاص.

في المقالات المقبلة سنتحدث بالتفصيل بشكل علمي وطبي عن الأغذية اللازمة والضرورية للحفاظ على كفاءة الجهاز المناعي، مثل أشعة الشمس والهواء والماء والرياضة، ثم الغذاء متمثلًا في عسل النحل وزيت الزيتون وحبة البركة والبصل والثوم والتين والبرتقال والليمون والشاي الأخضر والزنجبيل والينسون والسمسم والفلفل والطماطم والكركم والبقدونس والقرنفل والبروكلي والأفوكادو، والتفاح والبيض والزبادي وطلع النخل.

الدكتور عبدالخالق حسن يونس، أستاذ الجلدية والتناسلية والذكورة بكلية الطب بجامعة الأزهر

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق